أخبار العالم

ملك التايلاند يجرد عشيقته التي أصبحا زوجته من كل الرتب والالقاب لهذا السبب

تايم24

قرر ملك تايلاند ماها فاجيرالونجكورن 67 عامًا، تجريد قرينته الجديدة من جميع الألقاب الممنوحة لها، بعد أقل من 3 أشهر من الزواج في احتفال غريب شهدته البلاد.

وجرى تجريد الممرضة السابقة بالجيش ”سينينات ونجفاجيراباكدي“، البالغة من العمر 34 عامًا من رتبتها؛ وذلك بسبب عدم الولاء للملك.

وذكر بيان نقلته وسائل الإعلام في البلاد، أن ”تصرفات سينينات لا تمنح أي شرف للملك ولا تفهم التقاليد الملكية وأن أفعالها تعود بالفائدة على نفسها“، موضحًا أنها كانت تحاول رفع وضعها إلى نفس وضع الملكة سوثيدا.

وأضاف البيان أن سلوكها يعتبر ”غير محترم لجلالة الملك، ويسبب انقسامات بين رجال الدين وسوء الفهم بين الناس“، مؤكدًا تجريدها من جميع الرتب العسكرية والألقاب الملكية.

وكان ملك تايلاند، ماها فاجيرالونجكورن قد تزوج من عشيقته ”سينينات“ التي كانت تعمل ممرضة في الجيش ونظم لذلك حفلًا علنيًا حضرته زوجته الأولى سوثيدا فاجيرالونغكورن.

وقام الملك ماها بصب الماء الاحتفالي على رأس سينينات أثناء البث التلفزيوني، وكانت العروس مستلقية على الأرض في مستوى أقل من قدمي الملك، وفقًا للتقاليد الملكية التايلاندية.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق