مجتمع

بعد الريسوني.. مغاربة يأملون العفو عن ‘معتقلي الريف’

تايم 24

خلف العفو عن الصحافية هاجر الريسوني وباقي المتابعين في ملفها، ردود فعل كثيرة بين مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي في المغرب، الذين عبر العديد منهم عن أملهم في أن يكون هذا العفو إشارة إلى إمكانية العفو مستقبلا عن معتقلي “حراك الريف”.

فبعد نحو شهر ونصف على اعتقالها، وأسبوعين على صدور حكم ابتدائي بسجنها لمدة سنة، أصدر الملك محمد السادس، الأربعاء، عفوا يشملها هي وخطيبها والطاقم الطبي المتابع في إطار الملف نفسه.

وغادرت الريسوني وخطيبها وباقي المتابعين في هذه القضية، أسوار السجن، مساء الأربعاء، وسط فرحة عارمة للعديد من الصحافيين والحقوقيين، في حين تمنى العديد من المتفاعلين مع الخبر أن يشمل عفو مماثل “معتقلي الريف” الذين تصل أحكام بعضهم إلى السجن لمدة عشرين عاما.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق